وظـائـفـه

***

 

  • 1962  التحق بالسلك الدبلوماسي )سفارة المغرب في القاهرة.(

     

  • 1966  انضم إلى هيئة التدريس بجامعة محمد الخامس في فاس ثم في الرباط.

     

  • 1973  انتخب رئيسا لشعبة اللغة العربية وآدابها عند تأسيسها في كلية الرباط.

  • 1969-1973  انتخب عضوًا في اللجنة الإدارية للنقابة الوطنية للتعليم العالي وفي مكتبها التنفيذي.

  • 1982  عين مديرًا للدراسات الجامعية العليا لتكوين أطر التدريس بالجامعة.

  • 1998  عين رئيسا لوحدة أدب الغرب الإسلامي للدراسات العليا.

  • فبراير 2002 تقاعد عن العمل بالجامعة حيث كان يدرس المواد الآتية : الأدب العربي والإسلامي في المشرق - الأدب العربي في المغرب - الترجمة - المناهج.

  • يشرف على البحوث الجامعيةالتي قدم منها للمناقشة (حتى يوليوز2003) أزيد من ثمانين رسالة دبلوم وأربعين أطروحة دكتوراه.

  • أستاذ زائر في عدة جامعات أجنبية.

  • عضو بلجان فحص البحوث المقدمة لترقية الأساتذة في عدة جامعات عربية.

  • عضو في المجلس الإداري لجامعة الأخوين بإيفران ، وجامعة القرويين.

  • 1979  عينه جلالة الملك الحسن الثاني رحمه الله أستاذًا بالمدرسة المولوية حيث درس لأصحاب السمو الأمراء والأميرات هذه المواد : الفكر الإسلامي، والتربية الوطنية، والتربية الإسلامية، والنصوص الأدبية.

  • 1980  عينه طيب الله ثراه عميدًا لكلية الآداب في جامعة القاضي عياض بمراكش.

  • 1983 عينه عضوًا بأكاديمية المملكة المغربية والمجلس العلمي الإقليمي لولاية الرباط، ورئيسًا لهذا المجلس من 1994 إلى دجنبر 2000، وقبل ذلك من 1989 إلى دجنبر 2000 خطيبًا بمسجد للا سكينة في الرباط.

  • في فاتح يناير 1999 عينه رضوان الله عليه مكلفًا بمهمة في الديوان الملكي، وهو المنصب الذي استمر يشغله في ظل جلالة الملك سيدي محمدالسادس نصره الله، إلى أن عينه مستشارًا لجلالته في29 مارس 2000 م.